ابرز اخبار لبنان

النائب ادكار طرابلسي: المشكلة بالطائفية هي أنها كانت تستعمل لتغطية الفساد


لفت عضو تكتل “لبنان القوي” النائب ادكار طرابلسي في حديث عبر صوت المدى الى أنه “ومع بداية التحركات الشعبية كان هناك كلام صريح أنه يجب ضرب لبنان وبعدها اعادة اعماره”، مضيفا: ” توقعت في بداية الثورة أن يبدأ المسار الدموي بعد مرور ثلاثة أسابيع على بدء الحراك ولكن هذا الأمر لم يحصل”.

وأكد طرابلسي أن “المشكلة بالطائفية هي أنها كانت تستعمل لتغطية الفساد والفاسدين، مضيفا: “يريدون الدولة العلمانية ونحن كذلك فلنذهب الى هذا الخيار والمفارقة انه في التحركات ظهرت شعارات حزبية”، مؤكدا أنه “هناك أحزاب ركبت موجة الحراك وتحرك مجموعات كثيرة في الشارع والاعمال التي تحدث منظمة”.

ودعا طرابلسي النائب سامي الجميل الى عدم تغطية من ينزلون الى الشوارع بطريقة عنفية، مؤيدا الجميل في نفس الوقت في كلامه انه وبعد انتهاء الحراك يجب الوصول الى نمط جديد.

وتوجه الى السياسيين بالقول “لا نريد أن يتورط الشباب اللبناني في الاعمال التي تحدث في الشارع فيكون هناك فعل وردة فعل قد تكون مؤذية”.

وعن حديث رئيس الحكومة السابق سعد الحريري أن وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل يتحمل مسؤولية كل ما يحدث، أكد طرابلسي أن “الحريري يعرف انه لولا باسيل لما كان موجودا في الحياة السياسية”، ومضيفا: “قول الحريري أن باسيل يتحمل المسؤولية فهذا يعني أنه وضع ضميره جانباً وركب موجة التحركات في الشارع”.

وقال: التركيز على الوزير باسيل هو لسبب واحد: لا يجب أن يكون هنالك زعيم مسيحي قوي غير راضخ.

وأضاف: هل جاء زعيم مسيحي قوي ولم يُحارب كما يُحارب جبران باسيل، وإذا كانوا يملكون ملفات ضده فليكشفوا عنها ويحاسبوه، وهنا لا أتحدث من منطلق طائفي ولكن لا يسعد أحد بمحاربة جبران باسيل كي لا يحول الأزمة إلى طائفية.

وفي ما خص موضوع الحكومة سأل: لا أعلم لماذا يصر الرئيس المكلف على تأليف حكومة من 18 وزيراً، فلو كانت 22 وزير، لتفرع كل وزير لوزارته بشكل أكبر، وإصراره على عدد الـ18 هو إحدى العراقيل التي تعطل تأليفها.

مقالات ذات صلة

إغلاق