اقتصاد

أبو شقرا: المسؤولون صامتون والخلاف قائم

أكد ممثل موزعي المحروقات فادي أبو شقرا أن وضع المحروقات اليوم مثل الأمس، مشيراً الى صمت المسؤولين، وإستمرار الخلاف، موضحاً أن لا قرار تم الإتفاق عليه حتى الآن.

وأضاف في حديث الى صوت لبنان، أنه حالما يتخذ المسؤولون القرار، على أي تسعيرة، وفق 3900 ليرة أو غيرها، فإن البواخر الموجودة في البحر ستبدأ على الفور في عملية التفريغ، المهم أن يتحمل المسؤولون المسؤولية.

ولفت الى أنه تم تفريغ باخرة مازوت وفق تسعيرة 3900 ليرة، ولا تكفي في ظل عطش السوق، وإن شكلت حلحلة نسبية، معطياً الأولوية لتزويد المستشفيات والقطاعات الطبية، والقضايا الطارئة بهذه المادة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق