Uncategorized

مانشستر سيتي يسقط في أولى جولات الدوري الانكليزي أمام توتنهام

مُني َمانشستر سيتي حامل لقب الدوري الانكليزي، بهزيمة أمام مضيفه توتنهام صفر-1، الأحد، في أولى جولات الدوري الإنجليزي.

وأحرز الكوري الجنوبي هيونغ مين سون هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 55، من دون أن ينجح لاعبو المدرب بيب غوارديولا في تعديل النتيجة.

وشهدت المباراة غياب نجم توتنهام غاب هاري كين، الذي لم ينضم لقائمة الفريق بعدما عاد للتدريبات الجماعية متأخرا عن باقي زملائه، لكن ذلك لم يمنع فريق العاصمة من تحقيق الفوز في أول مباراة رسمية تحت إشراف مدربه الجديد، البرتغالي نونو اشبيريتو سانتو.

وفي المقابل، أشرك غوارديولا مواطنه فيران توريس كرأس حربة مفضلا إياه على البرازيلي غابريال جيزوس، في حين منح القادم الجديد من أستون فيلا، فرصة خوض اول مباراة اساسيا له بعد مشاركته في نصف الساعة الأخير ضد ليستر سيتي في مواجهة “درع المجتمع” الأسبوع الماضي.

أما صانع الألعاب البلجيكي كيفن دي بروين، فجلس على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين بعد تعافيه من إصابة في كاحله تعرض لها في كأس أوروبا الاخيرة، قبل أن يشارك في أواخر المباراة.

وهي المباراة الرسمية الثالثة على التوالي التي يفشل فيها مانشستر سيتي في التسجيل، بعد خسارته نهائي دوري أبطال أوروبا أمام تشلسي صفر-1 في مايو الماضي، ثم درع المجتمع امام ليستر بالنتيجة ذاتها، قبل السقوط ايضا بنتيجة مماثلة اليوم، مما يؤكد حاجته إلى مهاجم قناص يجيد هز الشباك لا سيما بعد رحيل هدافه التاريخي سيرخيو أغويرو إلى برشلونة الإسباني في صفقة انتقال حرةبعد انتهاء عقده.

وقد استحوذ مانشستر سيتي على الكرة بنسبة كبيرة لكن رغم جهود غريليش ورحيم ستيرلينغ والجزائري رياض محرز، كان توريس معزولا بنسبة كبيرة.

في المقابل، اعتمد توتنهام على الهجمات المرتدة السريعة بقيادة البرازيلي لوكاس مورا، وسون، والهولندي ستيفن بيرغوين.

ومن هجمة مرتدة سريعة مرر مورا الكرة باتجاه بيرغوين الذي سار بها مسافة طويلة قبل أن يمررها باتجاه سون، فراوغ الاخير المدافع الهولندي ناثان اكي، وسدد كرة بعيدا عن متناول الحارس البرازيلي إيدرسون (د.55).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق